رسالة نصح إلى بلاد شنقيط وإلى من تصله من المسلمين/ أبو العباد الشنقيطي

رسالة الخطأ

User warning: The following module is missing from the file system: xmlsitemap. For information about how to fix this, see the documentation page. in _drupal_trigger_error_with_delayed_logging() (line 1143 of /home/elmotabb/public_html/includes/bootstrap.inc).
خميس, 01/23/2020 - 18:59

بسم الله الرحمن الرحيم 
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله 

*[رسالة نصح إلى بلاد شنقيط وإلى من تصله من المسلمين]*

لا حول ولا قوة إلا بالله 
اللهم ردنا إليك ردا جميلا 
اللهم لا تهلكنا بذنوبنا ولا بذنوب غيرنا ولا بما فعل السفهاء يا أرحم الراحمين.

إخوة الإيمان:

اذا ماخلوت الدهر يوما فلاتقل

خلوت ولكن قل علي رقيب

ولاتحسبن الله يغفل مامضى

ولا أن ما يَخفى عليه يغيب

لهونا لعمر الله حتى تتابعت

ذنوب على على آثارهن ذنوب 

فيا ليت أن الله يغفر مامضى

ويأذن  في  توبتنا  فنتوب

إخوة الإيمان :

إذا شاع في أرض فساد ومنكر

وليس بـهـا نــاه مـطـاع وزاجر

فـفـر ولا تقم  بساحة بلدة

يموت بها عــرف وتُحيى المناكر

فإن عقاب الـذنـب عند خفائه

يخص وإن يظهر يعم مّن يُجاور

إخوة الإيمان:
تفنى اللذاذة ممن نال صفوتها

من الحرام ويبقى الإثم والعارُ

تبقى عواقب سوء من مغبتها

لاخير في لذةِ من بعدها النارُ

إخوة الإيمان: إنما يقع في بلادنا منذ أعوام من ظلم الضعفة وقتل الأبرياء وسرقة مال الغير وأكل الربا وارتكاب الفواحش وانتشار الرذائل وسكوت الناس على ذلك هو ما سبب ما أنتم الآن فيه من ويلات ومحن، قَحِطت الأراضي وجفت المياه وحُبس المطر ونفَقَت المواشي وفُقد الأمن .... فالجزاء من جنس العمل، وهذا ما وعد الله تعالى به في كتابه الحكيم حيث قال:
{ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس ليذيقهم بعض الذي عملوا لعلهم يرجعون قل سيروا في الأرض فانظروا كيف كان عاقبة الذين من قبل كان أكثرهم مشركين}
وحيث قال سبحانه:
{وضرب الله مثلا قرية كانت آمنة مطمئنة يأتيها رزقها رغدا من كل مكان فكفرت بأنعم الله فأذاقها الله لباس الجوع والخوف بما كانوا يصنعون}
وإن من العار المخزيِّ المخجل أن نستبدل {الذي هو أدنى بالذي هو خير} نستبدل سمعتنا الطيبة ومنزلتنا الرفيعة بين الشعوب بأن تكون بلادنا أوكارا للجرائم والرذائل وقبائح الأخلاق، وأن نكون شرّ خلف لخير سلف، تعرفون ما لأسلافنا رحمهم الله من السمعة الحسنة التي رفعوا بها رؤوسنا عاليةً في أنحاء الدنيا بنوا لنا خيمة العلم والعز والشرف أينما يممنا نجد الذكر الحسن والسمعة الطيبة لبني شنقيط، فما ذا بنينا نحن لأنفسنا؟ أليس شاعر العرب يقول:
إن الفتى من  يقول  ها أنا ذا

ليس الفتى من يقول كان أبي ؟

ويقول الآخر :

إني وإن كنت ابنَ سيد عامر

وفي السر منها والصريح المهذب

فما سودتني عامرٌ عن وراثة
 
أبى الله أن أسموَ بأم ولا أب

ولكنني أحمي حماها وأتقي

أذاها وأرمي من رماها بمقنب

إخوة الإيمان:  لن نقبل تحت أي ظرف أن تصير بلادُنا بلادَ المنارة والرباط بلادَ العلم والعلماء والصلحاء مَرتعاً خصباً لمُروجي الالحاد والجرائم والفواحش، من رِدَّة وقتل وبيع للمخدرات وزِناً ولِواطٍ وسرقةٍ، فإنها بلادنا مهما كانت ورثناها كابرا عن كابر

بِلاد بها أهلي ولَهوي
ومَولدي

جرت لي طُيور السعد فيها الأيامِنُ
.........
بلاد بها نيطت  علي  تمائم

وأول أرض مس جلدي ترابها

لن نُسلِمها لذوي الأفكار الإلحادية والجرائم المنظمة،
ولسان حالنا قول الشاعر:

بلادي وإن جارت عليّ عزيزةٌ

وأهلي وإن ضنوا عليّ كرامُ

إخوة الإيمان: إننا نشهد الله تعالى ونشهدكم أننا نستنكر أشد الاستنكار ونبرأ إلى الله تعالى أشد البراءة من هذه المناكر التي تقع في بلادنا للأسف بشكل متزايد، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، فلا بد إخواننا أن نتحد جميعا وننكر هذه المناكر الفظيعة حتى لا يلعننا الله تعالى ويحل بنا غضبُه الشديد، فلسنا أكرم على الله تعالى من بني اسرائيل الذين قال الله تعالى فيهم : {لعن الذين كفروا من بني إسرائيل على لسان داود وعيسى ابن مريم} ماهو سبب لعنهم؟ قال تعالى: {ذلك بما عصوا وكانوا يعتدون كانوا لا يتناهون عن منكر فعلوه لبيس ما كانوا يفعلون}
اللهم جنب بلادنا شر كل ذي شر اللهم جنبنا البلايا والرزايا والمشاكل، اللهم ول أمورنا خيارنا ولا تول أمورنا أشرارنا اللهم اهد وُلاة أمورنا ووفقهم لما فيه الخير للبلاد والعباد،
اللهم وفقهم للحكم بشرعك الحنيف وارزفقهم البطانة الصالحة التي تأمرهم بالمعروف وتنهاهم عن المنكر ولا تأخذها في ذلك لومة لائم.

• اسماعيل الجيل أحمد ددي

إضافة تعليق جديد